news.ahwal@gmail.com
مقالات

أعينونا ولا تعينوا علينا

جمعان بن عايض الزهراني

تنتظر منطقتنا الجميلة الباحة كغيرها من مناطق المملكة موسم الاصطياف وقدوم الزائرين والمصطافين سواء أبناء المنطقة المقيمين خارجها او العابرين إلى مناطق الجنوب منها او غيرهم وتحشد جميع الدوائر العامة والخاصة فيها كل جهودها وتسخر كل إمكانياتها لتهيئة الجو والأماكن من منتزهات ودور سكن ليتمتع المصطاف بمناظر الطبيعة والأجواء الباردة والنسيم العليل.. الذي تتمتع به سراة المنطقة في الصيف.

   وتنشط الأسواق والمبيعات والمنتجات الزراعية المحلية فيستفيد أبناء المنطقة ويتحسن وضعهم المعيشي.. غير أنه يحدث أمور خارجة عن إرادة ورغبة المسؤولين وايضا السكان في المنطقة وعلى سبيل المثال حريق في أحد الأحراش او لدغة ثعبان في إحدى الغابات او مهاجمة فصيل قرود لبعض الأفراد فعندما ينشر هذا الخبر السيئ وتتناقله وسائل التواصل تتأثر المنطقة سياحيا واقتصاديا وربما يلغي بعض الزوار والمصطافين زيارتهم .
ان وقوع بعض الأخطاء او الحوادث في مواسم الاصطياف وارد في جميع دول العالم ولا يجوز أن تستغل هذه الحوادث الشاذة لتنفير الناس وإعطائهم انطباعا سلبيا عن مناطق السياحة والاصطياف .
لا يستطيع أحد إنكار وجود بعض القصور في بعض الخدمات ولا أحد يدعي الكمال لكن لا يليق الاصطياد في الماء العكر واستغلال حوادث شاذة قليلة نادرة لحاجة في بعض النفوس ؛ أعينونا في منطقتنا الجميلة جارة السحاب الباحة الغناء ولا تعينوا علينا ؛ إلتمسوا العذر وقولوا خيرا او اصمتوا .
هناك قنوات متاحة لمخاطبة المسؤولين والإبلاغ عن اوجه القصور من غير شوشرة ومن يظن أنه سيحقق سبقا صحفيا مثلا او يكسب متابعين أكثر بنشر خبر او حادثة مزعجة فهو بعيد كل البعد عن المهنية الصحفية النزيهة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى