news.ahwal@gmail.com
مقالات

لتفكير الناقد !

ياخادم البيتين صبحت بالخير …
رسمت في وجه المواطن سعاده
تعيش يا وجه السعد والتباشير …
عــز الله انك تسـتحق الإشــــاده

من قصيدة للدكتور حامد الشمراني، وهي وصف حقيقي، لكل بيت ساد الفرح فيه، وكل من يحب العلم والتعلم، ويحب سماع كل الآراء، وذلك بمناسبة إضافة، مادة جديدة تسمى
(التفكير الناقد) من أهدافها تطوير من الفكر الشاب في المجتمع السعودي، وتعزز روح الانتماء الوطني، والشفافية الحسية للفرد والمجتمع.

إن العمل الناجح الذي يتواكب مع مسيرة التنمية في بلادنا، يتعرض أحياناً لرأي مخالف او نقد بكل تفرعاته، الجيدة والسيئة، ونعلم أن كل الأطراف
تعمل في مصلحة هذا الوطن وأبنائه.
ولمعرفة كلمة النقد بمفهوم مبسط هو : النظر في قيمة الشئ و تقييمه و تُعبر عنه قولا او كتابةً، و قد ينبثق من خلاله الحلول و تُكتشف مكامن القوة والضعف.
إن مفهوم النقد النافع الشفاف، في الأمور الحياتية، يُساهم في تطور مسيرة الوطن، ويعزز مصالح المجتمع كافة، بعكس المدح و التمجيد المخالف للواقع ، فذلك ينعكس على التنمية بمرور الوقت، لأنه لا يخدم المكان ولا أهله، ونعلم أن الرأي الواحد قد لا يخدم المصلحة العامة بينما تعدد الاراء ومناقشتها حتماً ستخرج بالمفيد الصالح للمجتمع.
فالمنهج الجديد “التفكير الناقد”، وضوح كامل لرؤية المملكة٢٠٣٠ وخطواتها الثابتة نحو المعالي والانجاز الكبير.
يقول سيدي ولي العهد ( مهما حاولوا في كبح جهودنا لن نتوقف )

المصدر
محمد بن صالح آل شمح
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى