news.ahwal@gmail.com
مقالات

هذا الأهلي .. لا نعرفه؟

كنا في جلسة أصدقاء – وعددنا محدود – شاهدنا مباراة الأهلي والنصر الأخيرة 2 – 1
قال أحد جلسائنا – وكان من العالمين ببواطن وعوالي كرة القدم – إن الأهلي الذي نشاهده الآن أمامنا، ليس الأهلي الذي نعرفه، بصرف النظر عن نتيجة مباراة الليلة.

سألناه .. لم … ؟ .. فقال: الأهلي منذ عرفته – وقبل حوالي 25 عاما – كان يلعب كرة سهلة، جميلة، بنكهة (السامبا البرازيلية).
صحيح انه ليس من الفرق الهجومية، ولا تلك التي تعتمد القوة والعضلات والالتحامات.
فهو يلعب (باصات) قصيرة، وأحيانا كرات طويلة حسب مجريات اللعب .. لكنه يؤدى المباراة بكل ساحر.

وقال: ما نراه منذ أكثر من ثلاث مواسم هو (أهلي مختلف)
أما في هذا الموسم – والكلام ما زال لصاحبنا – فإنه صورة (مشوشة وضبابية) للأهلي الذي أعرفه، ويعرفه الناس.
هذا (أهلي لا أعرفه) !!

وواصل: بعض أنديتنا يرأسها شخصيات إدارية لا علاقة لها بكرة القدم (فنيا) .. لكنهم يستعينون بمجلس استشاري.
مجلس من أهل الاختصاص من قدامى اللاعبين، ممن عرك الكرة وعركته .. وعاش المعسكرات .. وتنفس الكرة حتى النخاع.
المجلس – صحيح أنه استشاري – لكن قراراته ملزمة لإدارة النادي .. وبها تكون خطط فريق كرة القدم، وبها أيضا يتحدد مساره.

وختم: أما إن كان هناك إدارة نادٍ لم تحرث أقدامها الملاعب … وليس لديها مجلس استشارية من ذوي الخبرة …
فانتظروا …. فريقا مهلهلًا….

بقلم / بخيت طالع الزهراني

بواسطة
بخيت طالع الزهراني
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى